الBUZZ Marketing .. قصة قصيرة سعيدة !

0
هل فكرت من قبل في عدد المرات التي ينصحك فيها أحد الأصدقاء بشراء منتج ؟ أو يحكي لك تجربته الرائعة مع خدمة العملاء من معاملة و سرعة في الرد و اهتمام زائد بمشكلته ؟ 

يحاول زميلك في العمل إقناعك بكفاءة هاتفه الجديد و يدور بينكم حوار عن مقارنته بالعلامات التجارية الأخري .. بينما تجلسون في مقهي رشحه لكم زميل آخر استمتع بهدوء المكان .. حين نصحه أحد أقاربه بمشروب خاص لن يذق مثله في مقهي آخر.

هذه القصة لن تنتهي .. فهي تتكرر كل يوم كثيراً .. مع اختلاف الشخصيات يظل بطلها واحد .. ال  BUZZ Marketing أو التسويق بالكلمة (تسويق الإشاعة المنتشرة) .. و نبدأ معكم بالتعريف:




هي طريقة فيروسية تركز علي نشر كلمة عملائك (Word-of-Mouth) عن حملة او منتج .. سواء من خلال حوارهم مع الأصدقاء والعائلة .. أو نقاش أوسع علي السوشيال ميديا .. تفاصيلها تتخفي في الكواليس التي لا تلاحظها الشركة و نتيجتها أضعاف من العملاء الجدد .. لا تُكلِّف الشركة شئ من الترويج أو الدعاية علي الاطلاق.

عندما يحدث نقاش حول مميزات المنتج و سهولة شراءه و سعره المناسب و كفاءة خدمة ما بعد البيع .. فاعلم ان ال Marketing BUZZ هو المحرك الأساسي لهذه العملية .. فتجد العميل متشوق لمشاركة أصدقاءه التجربة و يفتخر دائماً باختياره السليم.
و إليكم بعض التجارب العملية :


1-Apple






2-UBER




إذا لاحظت .. أراء العملاء تشبه كثيراً الإعلانات التجارية .. هو في الحقيقة إعلان غير مدفوع الأجر لشدة حب و تعلق العملاء بمنتجهم المفضل.

    -  فوائد أخري للBuzz Marketing:

   1-حماية من الإشاعة الكاذبة : كلما زاد ولاء عملاءك كلما زادت استمراريتك في السوق .. هم درع و خط دفاع أمام كل الإشاعات الكاذبة التي تُشكك في مصداقيتك .. و إن كانت صحيحة نتيجة خطأ غير مقصود .. ستجد من يبرر لك دون علمك و يُذَّكر الناس بمميزاتك الأخري.


    2-تحليل أسهل و أعمق :من منا لا يريد سماع ما يقال عنه خلف ظهره ؟ حتي يري عيوبه بعيون الناس و يحاول تصحيحها و تطوير شخصيته !


   هكذا تساعدك أراء العملاء في التحليل الناجح الدقيق فتوفر وقت و مجهود و تكلفة أبحاث التسويق لتركز فقط في تعديل العيوب و نشر ميزتك التنافسية علي ألسنة الجميع.



3-توقع المخاطر : الخطر ليس في الخسارة و فشل المنتج فقط ! بل ينتج ايضا من عدم توقع نجاح المنتج المفاجئ .. من عمليات التسويق توقع الكمية المستهلكة ليتم ضخ المنتجات بالعدد المطلوب في الأسواق حتي لا تفرغ منافذ البيع و يكون المخزن ممتلئ بكمية كافية تجد من يشتريها .. لذلك إذا قمت بإصدار منتج (أيس كريم) جديد من نوعه  و اختبرت مدي إقبال المستهلك فتفاجأت بنجاح المنتج بشكل غير متوقع .. عليك فوراً غزو السوق بكمية أخري لأن العميل إذا لم يجده من جديد سيمل البحث عنه و ينسي تأثيره و ربما يجد بديل منافس له.

-رمضان 2009 .. أيس كريم بوبس انتهي من الأسواق في 20 رمضان لعدم توقع مدي نجاحه ليس فقط في يد الشباب و الأطفال بل استهلاكه من سن اكبر (30-35) نتج عنه خسائر في المبيعات باقي أيام الشهر و العيد لأنه نافس الحلويات الشرقية (البسبوسة و الكنافة و الخشاف و القطائف) لقلة سعراته و حجمه المتنقل الذي ساعد المصريين في القيام بالفروض و التراويح بعد موعد الإفطار.




     - كيف تضمن الBUZZ Marketing؟

إجعل العميل الحالي همك الأول و الأخير فإذا قمت بارضائه علي أكمل وجه سيتحدث عنك و ينشر فكرتك لأكبر عدد ممكن .. و هذا يأتي عندما يجد منتجك فاق كل توقعاته و لا يندم علي الشراء بهذا السعر بل يتعجب أنه لم يكن بسعر أعلي .. فلا تفعل كأغلبية المنافسين يهتمون فقط بالمكسب السريع و لا يضعون رؤية واضحة لمستقبل مبيعاتهم.

نختم بمقولة للمبدع Seth Godin رائد الأعمال المطور لعلم للتسويق:


هؤلاء هم الناس الذين لديهم هوس بشئ ما .. عندما تتحدث إليهم فإنهم يستمعون لأنهم يحبون الإستماع .. الأمر يدور حولهم هم .. و إذا كنت محظوظاً سيخبرون أصدقاءهم علي بقية المنحني و ستنتشر الفكرة .. ستنتشر علي كل المنحني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه