هذا يعمل فى.. : بحوث التسويق

3
عملت بعد تخرجى بفترة بسيطة فى مهمة لها علاقة بالبحوث التسويقية، وكانت الامور تسير بملل شديد، كنت أفرّغ نتائج استبيانات تجريها دار نشر كبرى على قراءها، والآن برنامج الكترونى يستطيع ان يفعل دورى. مع دراستى للتسويق وتعمقى فيه وجدت انك عندما تكون داخل هذا المطبخ التسويقى، اى انك مثلاً تفرغ بيانات ونتائج استقصاءات يكون الامر ممل، ولكن عندما تراه من الخارج، وتبدأ فى تحليل النتائج تشعر بنشوة تسويقية مذهلة، لانك تعلم انك تعلم مالا يعلمه الكثير، وانك غالباً سوف تسير على الطريق الصحيح.
قبل ان اريك رأيى فى جزء بحوث التسويق، يجب فقط ان تعرف ان هناك مظلة اكبر اسمها بحث السوق، ويقع تحتها ادارات مثل البحث والتطوير، والاستخبارات التسويقية، نظم ادارة البيانات.. الخ. من ضمن هذه القطاعات او الادارات التى تكمن تحت مظلة بحث السوق هو البحث التسويقى.
للتعرف اكثر على الفرق بين بحث السوق والبحث التسويقى .. راجع هذه التدوينة.
المهم الآن اريدك ان تعرف أن بحث التسويق هو الجندى المجهول للتسويق، لقد ذكرت هذه القصة كثيراً، وساخبرك بها مرة اخرى.
كنت فى مقابلة عمل مع مؤسس لمركز تدريب، وطلب منى ان اكون متخصص التسويق للمكان، هذا المدير حتى الآن احترم خبرته جداً وهو من اذكى من قابلت، وهو بالمناسبة مدير (مصرى) فى مايكروسوفت فى بريطانيا، ولك ان تتخيل خبرته وقوته فى المجال. عموماً طلبت منه قبل البدأ فى أى شئ ان نجرى بحث تسويقى لاعرف ماهى الكورسات المطلوبة فى السوق. قال لى انه لايملك رفاهية – Luxury هذا الامر، هو اتفق على البرامج وانتهى الامر!
لا تستغرب من ردة فعل هذا الخبير، فمثله الكثير، وبالطبع اثبتت الايام وجهة نظرى، وهو عانى بشدة مع هذه البرامج الجاهزة، ولم يستطيع ان يحقق مبيعات جيدة، الامر بسيط، لقد اهمل اول خطوة على طريق النجاح.
دعك من اهمية بحوث التسويق الآن فانت على ما اعتقد تعرفها جيداً، لكن ما هى شخصية من يعمل فى بحوث التسويق؟
اذا لاحظت الاسئلة فى التدوينةالسابقة، ستجد انى اريد ان اصل لطبيعة الشخص التسويقى، واذا عرفت انه هادئ صبور، محب للتحليل والتدقيق، فغالباً ارشح له هذا المجال.
الابحاث التسويقية هى شئ لن تفهمه اذا لم تمتلك الصبر، واذا فهمته لن تستطيع العمل به، الصبر هو المفتاح، لان الشركات الكبرى تصبر على بحوثها التسويقية ربما سنين، وفى النهاية ربما تكون النتيجة عدم دخول السوق!
بالنسبة للمهارات الفنية لمن يعمل فى بحوث التسويق، فهناك شقين للبحوث التسويقية، اولها شق يتعلق بالارقام وتحليلها، مثلاً كيف تحدد العينة، وطريقة حسابها وتحليل النتائج، والافراد الخريجّين من كليات وأقسام الاحصاء يعملون فى هذا الجزء من التسويق.
هناك شق آخر من الامر، وهو التخطيط للخطة البحثية، وتحليل النتائج فى منظور تسويقى، وهذا الشق الكيفى يعمل فيه اى خبير فى التسويق طالما فهم اهمية البحث التسويقى، وحدد نتائجه بدقة.
بما ان البحث التسويقى هو الجندى المجهول كما أخبرتك من قبل، فكثير جداً، ان لم يكن اغلب الشركات لا يهتم به، لأنك كما تعلم التسويق عموماً مازال غريب علينا كعرب، وعلى الرغم من ذلك بدأت تنتشر وكالات ومكاتب البحوث التسويقية.
فقط معلومة على الهامش وهى ان اكثر من يملك مكاتب الابحاث التسويقية هم اساتذة ودكاترة الجامعات، لاننا فى الجامعة كنا نسير على خطا محددة لكى تكمل بحثك العلمى، افتراضات ثم اختيار عينة، وتكوين استقصاءات، ثم اختبار العينة وتحليل النتائج. هل يشبه الامر شئ تعرفه؟ نعم انها تقريباً نفس خطوات البحث التسويقى، وبالتالى فمن هو خبير بالبحوث العلمية خاصة بحوث الدكتوراه والماجستير سوف يكون مؤهل غالباً لبحوث التسويق، وهذا يعطيك التفسير.

التعليقات

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه