ماذا تفعل فى مقابلة التسويق -3 : متخصص التسويق

5
هذه هى الحلقة الثالثة من سلسلة أسرار مقابلة عمل التسويق. مشكلة شائعة لدى الكثير ممن يدخلون هذا المجال، كيف يتصرف فى مقابلة العمل، ماذا يقول، وبماذا يجيب عن أسئلة المحاور.

لايكفى أن تعرف ماهى الأسئلة الشائعة فى هذه النوعية من مقابلات العمل. أولاً لأن لكل شركة و حتى لكل وقت وظروف مختلفة يكون هناك أسئلة مختلفة. كما ظهر لك فى أول تدوينة من هذه السلسلة. يجب أولاً ان تفهم طبيعة الشركات وكيف تستقطب موظفي التسويق لديها. أيضاً اذا حفظ الناس مجموعة من الاجابات ليرددوها عند سؤالهم فى الانترفيو، فماذا يتبقى للأكفاء من مزايا تعطيهم أفضلية لدى الشركات فى مقابلات العمل.

متخصص التسويق

فى أكثر الحالات ستلجأ الشركة لوضع المتقدم لوظيفة التسويق أولاً أمام متخصص الHR  لكى يختبر المتقدم للوظيفة من حيث المهارات الأساسية المطلوبة لتحقيق النجاح فى أى وظيفة حتى لو غير تسويق. بجانب اختبار بعض المهارات التى يحتاجها رجال التسويق فى فروع التسويق المختلفة.

مثلاً المهارات الاقناعية والكلامية ومهارات التفاوض لدى البائعين، ومثلاً مهارات التعامل مع الحواسيب والانترنت اذا تعلق الأمر بمسوّق إلكترونى، ومهارات التحليل والتفكير المنطقى اذا كنت ممكن يشاركون فى وضع الخطط والاستراتيجيات التسويقية (راجع كتاب 8 خطوات لإقتناص وظائف التسويق).

إذا تتبعت بعض النصائح المهمة فى التدوينة السابقة التى تحدثت عن كيفية إدارة مقابلة العمل مع متخصص الHR ، فستكون على وشك أخذ موعد آخر مع مدير التسويق او متخصص أقل فى التسويق لكى يختبر مهارات التسويقية.

فقط لتوضيح الأمر، أنا افترضت هنا أن مدير التسويق هو من سيجرى هذه المقابلة التسويقية معك، لكن على حسب حجم وطبيعة الشركة وهيكلها التنظيمى ومنتجاتها او خدماتها، سوف يختلف الشخص المسئول عن التسويق والمسئول ايضاً عن اختبار أفضل الأدمغة التسويقية المتقدمة لشغل وظيفة التسويق.

على سبيل المثال هناك مديرى العلامات التجارية – brand managers، ومن فوقهم مثلاً مديري المنتجات – product managers. هذه العناوين الوظيفية ستجدها فى شركات الأغذية والأدوية على سبيل المثال، وهو مسئولون عن التسويق بشكل مؤكد.

هذا فقط مثال. لكن أيضاً قد يجرى لك هذا الاختبار التسويقى شخص آخر، مثل صاحب الشركة نفسه، او المدير التنفيذى لها. دعنا نقول اننا سنسميه المتخصص لأخذ قرارات تسويقية فى الشركة، هو خبير التسويق اذاً المسئول عن اختيارك كمتخصص او مدير تسويق للشركة.

لا تجيب على قدر السؤال

فى حالة مقابلتك لمتخصص HR فى الشركة، فغالباً ليس من الحكمة ان ترمى كل سهامك التسويقية الآن، ونصحتك بشكل خاص ألا تبالغ فى ردود أفعالك، فمعرفة متخصصى الموارد البشرية بالتسويق ليست كمعرفتك كمتخصص بالتسويق، حاول حينها ان ترد قدر السؤال لا أكثر، أو مع توضيحات تسويقية بسيطة.

اما عندما تقابل مدير تسويق فعليك ان ترمى بكل ثقلك التسويقى، وكل أدواتك، ابدأ بعرض مهاراتك، واذا سألك اسئلة تسويقية لا تلتزم بإجابات نظرية الجميع قد حضّر لها جيداً، بل اضف لها ما تعلمته من خلال ثقافتك التسويقية الخاصة.

لا تبرز مهاراتك بشكل مبالغ فيه!

فقط طبّق أيضاً هذه النصيحة – أن تستفيض فى اجابتك التسويقية - بحرص وحذر وذكاء، لأن ليس كل ما يطلق عن نفسه مدير تسويق هو مدير تسويق، فقد يكون معرفته بالتسويق هى معرفة عملية خالصة، لا تحتوى على مفاهيم أكاديمية، هو فقط يعتمد منذ معرفته بالتسويق على مبدأ الخطأ والتعلم من الخطأ Trial & Error.

*لو سألتنى رأيى.. سأقول لك ان الوضوح منذ البداية أفضل، على الرغم من انك يستحسن ألا تبالغ فى سرد مفاهيم ونظريات تسويقية سليمة ومنطقية امام شخص ضعيف تسويقياً ولكن مسمّاه الوظيفى يقع فى نطاق التسويق. أعنى بالوضوح انك لا توافق ما يدعى نفسه خبير تسويق على مفاهيم ونظريات خاطئة فى البداية لكى ترضى هذا الشخص، لأنه مع الوقت سيتسبب لك بالمتاعب ولن تستطيع تحقيق أهداف تسويقية سليمة فى بيئة لا تفهم التسويق.

تحلّى بالصفات المطلوبة

لا تهمل ايضاً ان هذا الرجل التسويقى الذى يختبر مهاراتك التسويق هو يسعى أيضاً للتأكد من أنك تمتلك المهارات الأخرى التى بحث عنها متخصص الHR، مثل العمل فى فرق، وتحت ضغط، وطبقاً وإلتزاماً بأهداف محددة، وغيرها من المهارات. يجب ان تفهم ان مديرك الجديد هذا يجب أن يقتنع بك بشكل عام وليس بشكل تسويقى فقط.

خذ بذمام المبادرة

من الذكاء فى هذه المقابلات ان تتحكم انت فى ايقاع المقابلة. على سبيل المثال فهناك بعض الأسئلة التسويقية التى احتفظ بها من أجل هذه المقابلة.. لاحظ الآتى:-

1-      ماهم المنافسين المباشرين لشركتكم؟
2-      ماهى حصة الشركة فى السوق؟
3-      ماهو السوق المستهدف من منتجاتكم؟
4-      هل تستخدمون التسويق الإلكترونى بكثافة؟
5-      كم إنفاقكم على الإعلان فى العام السابق؟
هذه الأسئلة التسويقية وغيرها العشرات من الأسئلة اذا سألتها فى وقتها المناسب سوف تحقق التأثير المطلوب على المحاور لك. اقصد بالوقت المناسب انك ذكى بما فيه الكفاية ل ألا تجيب على سؤال من المحاور نصف إجابة ثم ترد عليه بسؤال من هذه الأسئلة، او ان تقاطعه وسط حديثه او أسئلته لسؤاله عن حصة شركته التسويقية! أحياناً من الجيد إنتظاره حتى يسألك (هل تريد ان تستفسر عن شئ بخصوص شركتنا؟).

ماذا تفعل فى انترفيو التسويق - 2 : متخصص HR

0
انترفيو التسويق ليس بهذه البساطة !

بعد أن عرفت ان انترفيو التسويق ليس بهذه البساطة، حتى تحفظ بعض الأسئلة المتوقعة، ثم تدخل لتضع إجابات نموذجية فتنجح وتحصل على وظيفة التسويق! الموضوع أكبر من ذلك، يجب أن تحتفظ بثقافة تسويقية، يجب أن تحب التسويق فعلاً للنجاح فيه، أيضاً كما يظهر لك من آخر تدوينة كُتبت بخصوص هذا الموضوع، فاستراتيجية جلب أفضل الأدمغة التسويقية تختلف من شركة لشركة، حسب حجمها، واستراتيجية استقطاب الموظفين، وغيرها من العوامل.

السيناريو الأول

سأضعك فى هذه التدوينة فى السيناريو الأول، والذى تلجأ له العديد من الشركات من أجل (فلترة) المتقدمين لشغل وظيفة تسويق. السيناريو يقول ان هناك متخصص موارد بشرية – HR سوف يجلس معك ويتحدث معك عن مهاراتك العامة، وسوف يسألك بعض الأسئلة التسويقية ليكتشف مقدرتك بشكل ابتدائى للإجابة عن هذه الأسئلة التسويقية (يقيس ثقافتك التسويقية بشكل عام).

طبعاً فى الأغلب هذا المتخصص فى الموارد البشرية لا يعلم الكثير عن التسويق، ولذلك هناك بعض الأسئلة التى أعطوها له لكى يسألها لك، وبالطبع سوف يكون هناك إجابات نموذجية معه، فى حال أنه لايعرف بنفسه الإجابات بشكل دقيق.

من أشهر الأسئلة التى يمكنه سؤالها لك هى (ما هو المزيج التسويقي  Marketing Mix ؟) – (ماهو الفرق بين البيع والتسويق ؟ ) – ( ماهو المزيج الترويجى ؟) . هذه بعض الأسئلة المعروفة التى يسألها الغير خبراء فى التسويق، وبالطبع ينتظرون منك إجابات نموذجية عليها.

مقالات تسويقية ستساعدك

مبدئياً.. هذه بعض المقالات المتعلقة ب المزيج التسويقى.

هذه تدوينة تبرز الفرق بين البيع والتسويق بشكل عملى.

وهذه بعض التدوينات أيضاً التى تتحدث عن عناصر المزيج الترويجى.

كيف تجد ما تريده هنا

وبشكل عام يمكنك – من خلال هذه المدونة – أن تذهب إلى الأسفل – فى اليسار ستجد Tags، اختار منها الموضوع الذى تريد البحث عنّه، وأضغط عليه، لتجد معظم التدوينات التى تتعلق بهذا الموضوع. فمثلاً أنت تريد أن تعرف أكثر عن التسعير، فانزل فى الأسفل إلى اليسار لتجد كلمات مفتاحية، إبحث عن كلمة مفتاحية (تسعير)، وحينها ستجد تدوينات تتحدث عن التسعير.

نصيحة مهمة

فى التدوينات القادمة سأعطيك بعض النصائح التى تتعلق بكيفية إدارتك أنت لإنترفيو التسويق، أنت من ستسأل الأسئلة التسويقية لكى تتميز عن طالبى الوظائف الآخرين. لكن الآن إذا سألت أنت متخصص HR  أسئلة تتعلق بالشركة من الناحية التسويقية قد تُعتبر  (فذلكة) غير مرغوبة، لأنه لن يعرف مثلاً معنى النصيب السوقى للشركة، ولن يعرف بشكل دقيق حجم المبيعات أو الأرباح، (ربما لن يعرف أصلاً الفرق بين المبيعات والأرباح)، ولن يعرف أهداف الشركة التسويقية. استراتيجية إدارة مقابلة العمل تسويقياً سأعطيك أسرارها لاحقاً.

إلتزم بالإجابات النموذجية!

إذا كانت لديك ثقافة تسويقية واسعة، فلا تحاول إظهارها بشكل مبالغ فيه أمام متخصص الموارد البشرية، لأنه وطبقاً للنقطة السابقة فهو لا يعرف الكثير أصلاً عن التسويق، وهو فى الأصل غير مطلوب منّه اختبارك تسويقياً لأن التسويق ليس مجاله، هو فى الأصل يقيّمك كموظف صالح للعمل فى ثقافة شركته عموماً، مع فهم لإمكانياتك بشكل عام.

إذا نظرنا للأمر بهذا المنظور، فمتوقع كما قلت لك أنه يحتفظ بورقة فيها الاجابات النموذجية للأسئلة التسويقية التى يسألها لك، اذا خرجت إجابتك عن الاجابة النموذجية التى يعرفها، ربما يظن أنك لا تفهم تسويق!!

سأعطيك مثال. هناك العديد ممن يعتقد ان المزيج التسويق أصبح 7 أو 8! وهذا خطأ. لايوجد مزيج تسويقى يتحول من 4 عناصر ليصبحوا 7 عناصر، ولكن الخدمة – Service نضيف لها بعض العناصر فى المزيج التسويقي ليسهل علينا تسويقها، هذه العناصر هى الناس people، الدليل المادى physical evidence، وأخيراً العمليات – Process. إذاً هذه العناصر ال3 الزائدة هى فى حالة الخدمة وليس السلعة كما هو شائع، وهى ليس جديدة، هى فقط من أجل تسويق أفضل للخدمة.

إذا حاول رجل الHR  اختبارك بمعلومة مثل هذه، ويسألك بدهاء العالم (ولكنّى سمعت ان عناصر المزيج التسويقى أصبحوا 7!)، حينها سوف يعتقد أنه فيليب كوتلر زمانه، و حينها يمكنك الضحك فى سرّك ثم تجاوب عليه بما يضمن لك الإجابة النموذجية المسجلة لديه فى الورق، مع قليل من الإيضاح التسويقى.

أما أنك تحاول أن توضح له أن لا يفقه شئ فى التسويق، وأن هذا خطأ شائع .. الخ فهذا لن يفيدك فى شئ، حاول أن تؤجل مهاراتك التسويقية الحقيقية عندما تقابل متخصص التسويق.

*حتى التدوينة القادمة بإذن الله.. ماهى الأسئلة التسويقية التى تم توجيها لك فى انترفيوهات تسويقية من قبل؟ وما هى المواقف الصعبة التى ربما تكون مررت بها فى انترفيوهات التسويق؟




ماذا تفعل فى انترفيو وظائف التسويق؟ - 1 : ليست كل الشركات واحد

1
هل دخلت مقابلة عمل - Interview خاصة بالحصول على وظيفة تسويق من قبل؟ بالطبع يكون هناك أسئلة تتعلق بمدى معرفتك بالتسويق. يجب أن تستعد لهذه الأسئلة جيداً، لكن فى رأيى ان استعدادك للأسئلة شئ، أمّا قدرتك أنت على إدارة مقابلة العمل الخاصة بوظيفة التسويق شئ آخر.. أكثر قوة وبراعة.



كثير من الناس يسألون عن طبيعة الأسئلة التى سيسألها المحاور لك أثناء مقابلة العمل. هذا حق لك أنت تعرف هذه الأسئلة لكى تستعد جيداً، لكن هل تعرف أن الموضوع ليس بهذه البساطة!

لا يوجد أبداً مجموعة من الأسئلة التى تحفظها فتدخل مقابلة العمل فتجيب عليها فتنجح! ربما يحدث هذا فى بعض الشركات الضعيفة أصلاً فى التسويق كما سأوضح بعد قليل، لكن فى الأغلب هناك استراتيجية محددة كاملة يجب أن تسير عليها.

الاستراتيجية التى يجب أن تتبعها فى مقابلات العمل تختلف من مكان إلى آخر. سأحاول توضيح الأمر لك..

هناك شركة صغيرة أدوار التسويق فيها طفيفة، لدرجة ان هناك شركات يصل بها حجم التسويق لمجرد كونه صفحة على موقع فيس بوك أو موقع إلكترونى بسيط يتم الترويج له الكترونياً بنشره فى بعض الأماكن. لا تستغرب ان هناك شركات لا تعرف أصلاً ماهو التسويق، ليس لجهلها ولكن لأن الشركات صغيرة بما يكفى لعدم ظهور التسويق بالأساس!

فى المقابل هناك شركات عملاقة، ومن ضمن نتائج الضخامة التى تحظى بها الشركة، أن التسويق فيها ينقسم لإدارات وأقسام عديدة فى الشركة، هذه الشركات لا تعامل التسويق كمجموعة من الموظفين، او تعامله كقسم منفصل، بل أن التسويق لديها هو أسلوب عمل للشركة، وتجده فى إدارات كثيرة جداً.

فمثلاً دعنا الآن نأخد مثال بشركة عملاقة مثل بيبسى - Pepsi، أو كرافت فودز - Craft Foods، أو غيرها من الشركات المتخصصة فى إنتاج المنتجات سريعة الاستهلاك - FMCG.



فى هذه الشركات بالطبع يوجد قسم خاص بالتسويق، لكن بالنظرة الأشمل، فهناك أقسام كثيرة تعمل طبقاً لهيكل التسويق، فلديك مديري العلامات التجارية - Brand manager، ومساعدى مديرين العلامات التجارية، وتكون مهمتهم الأساسية هى توزيع المنتجات بشكل صحيح، هل التوزيع ليس تسويق؟! بل التوزيع هو من اهم عناصر المزيج التسويق. لا تنسى ان هذه الشركات تقوم بالأساس على القوة التوزيعية لديها.

لا تنسى أن هذه الشركات تقوم بعمل أبحاث تسويقية - Marketing Research، وهذا فى صميم التسويق، ولا تنسى ان لديهم قسم مبيعات عملاق، وهذا بداية التسويق الحقيقية فى هذه الشركات، ولا تنسى انهم يقومون ب حملات ترويجية وإعلانية، وهذا أيضاً تسويق، ولا مانع من حملات إلكترونية تسويقية، وهذا فى التسويق. إذاً هل يمكنك حفظ بعض الإجابات التسويقية لتدخل وتعمل فى هذه الشركات مثلاً؟! بالطبع لا.

طبعاً هذه المعضلة انت الوحيد القادر على حلها عندما تعرف من أين تبدأ فى التسويق وما هى الأدوار التسويقية المناسبة لك ولإمكانياتك. هل قرأت كتاب 8 خطوات لإقتناص وظائف التسويق؟

بصرف النظر عن كون الشركة كبيرة وتحتاج للتسويق فى كل ما تفعله، او كون الشركة صغيرة ولا تحتاج للتسويق بهذا الشكل الكبير فيظل هذا الفرق ليس هو فقط ما يؤثر معك فى مقابلات التسويق.

هناك استراتيجية الشركة نفسها فى الحصول على موظفي التسويق، هناك كثير من الشركات التى تتبع استراتيجية معروفة فى سوق العمل وهذه الاستراتيجية خاصة بترقية الكفاءات فى الشركة إلى مراتب أعلى، أو نقلهم إلى إدارات أخرى، فمعروف مثلاً فى شركات الأغذية أن كثير من متخصصى التسويق وخصوصاً مديرى العلامات التجارية بدأوا فى البيع (تُعتبر مهمة البائع الرئيسية فى هذه الشركات هى التوزيع).

من ضمن نطاق العمل فى هذه الاستراتيجية هو البحث عن متخصصى التسويق عن طريق المعارف - Referrals. هذه الطريقة معروفة جداً ويتبعها مديري ومتخصصى HR فى الشركات. تجد مثلاً مدير الموارد البشرية يسألك ان كنت تعرف أحدهم لكى يشغل متخصص تسويق الكترونى فى الشركة مثلاً. استراتيجية الترقيات ونقل الموظفين بين الإدارات و الحصول على متخصصى التسويق عن طريق المعارف ليست كاستراتيجية استقطاب متخصصى التسويق من الطرق الرسمية الأخرى مثل وضع إعلانات عن وظائف تسويقية فى الوسائط الاعلانية كالجرائد ومواقع التوظيف.

أيضاً هناك فرق بين الشركات التى تعتمد على موظفى HR لكى يختبروا المتقدمين لشغل وظائف التسويق، وبين شركات أخرى تجعل المسئول عن تقييم واختبار المتقدميين لشغل وظائف التسويق هم متخصصى ومديري التسويق فى الشركات، وهناك الشركات التى تدمج الطريقتين معاً وهذا هو الأفضل للشركة حيث يقيس متخصص HR قوة المتقدم للوظيفة من حيث الامكانيات والمهارات العامة، ثم يختبره متخصص او مدير تسويق فى الشركة من الناحية الفنية التسويقية.

يبدو ان الأمر ليس بسيطاً! وليس مجرد أسئلة تعرفها لتجيب عنها وتحصل على وظيفة فى التسويق. هناك أسرار كثيرة سأعطيها لك فى التدوينات القادمة. لكن يجب عليك ان تعى نقطة فارقة، وهى أنك يجب ان تفهم وتتعمق وتحب التسويق لكى تمتصه جيداً، ثم ستجد كل الأمور بسيطة بعد ذلك. هذه نقطة هامة جداً سأبدأ بها التدوينة القادمة الخاصة بنصائح مقابلات العمل التسويقية.

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه