العامل الأهم لنجاح المشاريع والشركات الناشئة

0
في بحث مثير ومهم قام به بيل جروس وهم مبادر بعدد كبير من المشاريع الناشئة والخاصة، اعلن عن اهم عامل لنجاح او فشل المشاريع الناشئة، المفيد حقاً ان بيل قام بهذا البحث بشكل عملي على الشركات الناشئة، وجنّب العاطفة والاحكام المسبقة جانباً، ثم وجد ان العامل الأهم هو التوقيت المناسب، ثم العامل الخامس من ناحية الأهمية هو التمويل – Fund.

أعجبني جداً ما قاله بيل لسببين: السبب الأول انه يوافق مع فهمته عن فشل ونجاح المشاريع الناشئة، وانني غير مقتنع ان خطة/ نموذج العمل – Business Model  هي السبب الأهم لنجاح الشركات او فشلها وان هناك العديد من الشركات الناشئة تنجح نجاح كبير بدون وضع نموذج اعمال متقن لدرجة ان من يقوم عليها وعلى نجاحها ربما يكون بدائي جداً في طريقة وضعه للخطط وتنفيذها (ثم التخطيط يأتي بعد ذلك لاستمرار نجاح الشركة)، وهنا انا لا اقلل ابداً من قيمة التخطيط، لكني مقتنع ان التنفيذ على سبيل التجربة يجعلك تعرف أكثر عن السوق وهذه التجربة تجعلك تستطيع التخطيط جيداً فيما بعد.

السبب الثاني هو اني وضح لي ما كنت ابحث عنه كثيراً، لماذا قمت كثيراً بافكار – كنت اعتقد انها عبقرية لم تنجح – وفي أوقات أخرى قمت بتنفيذ أفكار بسيطة ولكنها نجحت نجاح كبير، واعتقد ان هناك تفاصيل كثيرة كانت السبب في ذلك، من ضمنها، وبالفعل – من أهمها – التوقيت الصحيح لدخول السوق.

قام بيل بوضع ال5 معايير الأهم لنجاح المشروع الناشئ كالآتي:-

1-     التوقيت المناسب: يرى بيل ان التوقيت هو السبب الأكبر في نجاح او فشل الشركة الناشئة، وضرب هنا امثلة لشركات مثل Airbnb وهو تطبيق يسمح للناس بتأجير بيوتهم للغرباء، وهو الامر الذي يرى بيل انه لم يكن لينجح لولا انه جاء تماماً بعد الازمة المالية التي دخل فيها المجتمع الأمريكي، وهناك ايضاً مثال شبيه، وهي شركة Uber، سر نجاحها انها جاءت ايضاً تماماً بعد هذه الازمة فاستغلت حاجة السائقين لدخل إضافي.

شركة اوبر استغلت حاجة السائقين لدخل اضافي فحققت النجاح لشركتها الناشئة

في حين يضرب بيل مثال بشركة أخرى فشلت لانها لم تدخل السوق في الوقت المناسب، وهو موقع ترفيهي، في أواخر التسعينات وكان يعتقد انه سوف يحقق نجاح ساحق، لكن لم يحدث هذا النجاح بسبب ان الناس لم يمتلكوا
codecs لتشغيل الفيديوهات وهو امر بسيط جداً لكن منع الفكرة من النجاح، لكن بعد دخول السوق بعدها بسنتين فقط تغير الامر، لان شركة Adobe فعّلت هذه الcodecs وأصبحت الفيديوهات تعمل بسهولة، وبالتالي تأخير التوقيت سنتين كان سبب في نجاح الفكرة.
2-     الفريق - Team: فريق العمل يأتي في المركز الثاني من اجل نجاح المشروع الناشئ، وهنا لا احتاج سوى لمقولة افضل مدير تنفيذي في القرن العشرين، جاك ويلش "الفريق ذو اللاعبين الأفضل يفوز"!
3-     الفكرة - Idea: الفكرة تأتي في الترتيب الثالث، وهذا عادل للغاية من وجهة نظري، فالفكرة مهمة لنجاح المشروع لكنها ليست الأهم، لان هناك الملايين من الأفكار العبقرية حول العالم تفشل، والأسباب عديدة، من ضمنها كما نتحدث الآن.. ربما يكون بسبب التوقيت او بسبب نقص الموارد والكفاءات للتنفيذ، وربما لاسباب أخرى.
4-     نموذج العمل - Business Model: الخطة للتنفيذ هامة جداً لكن المشكلة ان الناس تدخل الأسواق بانطباعات مسبقة عن السوق، وغالباً ماتكون هذه الانطباعات خاطئة او تحتاج لتصحيح ومراجعة مستمرة. هذا يجعل نموذج او خطة العمل مهمة للغاية، لكنها ليست اهم من عوامل أخرى مثل التوقيت واستيعاب واستقبال الناس للفكرة.
5-     التمويل - Fund: هذا يتفق تماماً مع وجهة نظري في المشاريع الناشئة، وكررته كثيراً. لا يوجد العديد من المشاريع الناشئة التي تتوقف على التمويل، التمويل دائماً يأتي اخيراً، والفكرة المميزة التي تجد استقبال جيد في السوق تمول نفسها بنفسها، او تجد الكثير ممن يتمني تمويلها للحصول على عائد منها، بل ان الملاحظة الأكثر أهمية هي ان المشاريع الناشئة التي تحصل على تمويل كبير في بدايتها لا تسمع عنها الكثير بعد ذلك، وهذه ليست قاعدة بالتأكيد، لكني لاحظت هذا الامر كثيراً، ربما لذلك أسباب من ضمنها ان أصحاب المشروع الناشئ يركزون كثيراً على الموارد ولا يركزون على الفكرة والسوق والمشترين، او ربما هذه الأموال تضعهم تحت ضغط لا يجعلهم يتصرفون بشكل جيد لانجاح المشروع.

هنا فيديو بيل جروس الذي يتحدث فيه عن اهم عامل لنجاح المشاريع الناشئة.




* نقدم لك عبر التسويق اليوم كتب تسويق متخصصة، بمحتوى ملئ بالفائدة ليساعدك على تطوير مهاراتك والنجاح في طريقك المهني في التسويق او مشروعك الخاص. اعرف أكثر عن كتب التسويق اليوم واحصل عليها من هنا.
* الحماس وحده لا يكفي للنجاح في السوق، قد تضيع الكثير من الوقت والجهد والاموال في الطريق الخطأ، لذلك نقدم 3 برامج تدريبية تخصصية تساعدك على تطوير مهاراتك التسويقية بشكل عملي مفيد وفي أقل وقت ممكن. اعرف اكثر عن برامجي التدريبية الاونلاين من هنا
* التواصل: LinkedIn - Facebook Email

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه