4 خطوات عملية لكى تستخرج شعارك الترويجى بكل سهولة

0
كنت أنوى كتابة مقالة تتحدث عن الفرق بين جملة الصورة الذهنية – Positioning statement، وبين الشعار الترويجى – Slogan، وبين الشعار أو الجملة الترويجية – Tagline، بالنسبة لى ان الصورة الذهنية هي جملة تسويقية بحتة تحاول الإجابة عن سؤال وهو "كيف تريد ان يراك الناس؟" أما الشعار - slogan فهى جملة ترويجية ثابتة للشركة تكون دليل و محرك لكل ما تقوم به ترويجياً، واما الجملة او الشعار الترويجى – tagline فهى جملة إعلانية او ترويجية تتغير في كل حملة اعلانية تقوم بها الشركة، وتتميز بأنها قصيرة وملفتة ويحاول مبتكرها ان يجعلها تتلصق بالأذهان لكيف تنجح حملته.

عندما بحثت اليوم عن الفرق بين الشعار والتاجلاين وجدت ان الكثير يرى العكس، يرون ان التاج لاين هو الجملة الترويجية الثابتة والشعار هو ما يتغير طبقاً للحملات الاعلانية، وبسبب هذا اللغط والجدال الغير محسوم في رأيى، وجدت ان الأكثر فائدة الآن هو ان نجد الطريقة الأفضل لإخراج شعارات ترويجية قوية بصرف النظر عن المسمى الذى ستستخدمه! وسأخبرك كيف تفعل الأمر في بعض خطوات عملية.

من أجمل الشعارات الترويجية فى رأيى هو لشركة بيريلى الايطالية المتخصصة فى الاطارات، حيث تعكس صورة ذهنية ان اطاراتها تعطى السيارة القوة والتوازن، مع اختيار كلمات قليلة وعبقرية.


لكى تخرج شعار ترويجى لحملتك يجب عليك ان تكتب جملة تعبر عن الصورة الذهنية، يسمونها بجملة الصورة الذهنية الداخلية – Internal Positioning Strategy Statement، لماذا اسمها داخلية؟ لانها جملة تكون داخل الشركة لا يراها غير التسويقين والمهتمين بمعرفة هذه الجملة وتطبيقها داخل الشركة، وفى الحملات الترويجية، لكن هناك جملة خارجية وهى الشعار الترويجى للشركة، وهذا الشعار هو ما يراه الجمهور.

الجملة الذهنية الداخلية لها تركيبة معينة، وطريقة معينة لتكوينها لكن لكى نبسط الأمور فسأعطيك هذه الخطوات العملية التي تسير عليها لكى تخرج في النهاية بالشعار الترويجى..

1-     حدد شريحتك المستهدفة بدقة: وتحديد الشركة المستهدفة – targeting  له معايير كثيرة جداً تحت 4 مظلات رئيسية هما التقسيم الجغرافى والسكانى والسيكولوجى والشرائى، لكن هنا سأبسط عليك الأمور. أريدك أن تقوم بعمل تقسيم واستهداف السوق طبقاً للشرائى.     

سأجعل موقع التسويق اليوم هو المثال..

هناك شرائح من السوق تريد التعرف على مواد تسويقية، ويمكن تقسيمهم كالآتى.. هناك من يريد الاستمتاع بفيديوهات إعلانية (advertisements)، وهذا الشريحة بالنسبة لى ليست شريحة رئيسية ولا حتى تعتبر ثانوية لأنها لا تريد التسويق لاكتساب التسويق للعمل، ولكن تريد مشاهدته للترفيه، ولذلك لا أستهدفها.

هناك شريحة طلبة الجامعات الذى يريدون التسويق للأبحاث والامتحانات وانا لا استهدف هذه الشريحة أيضاً لأن المدونة ليست ذات طابع اكاديمى وبذلك لن تفيد الاكاديميين والطلبة بشكل كبير.

ثم هناك شريحة سوقية أخرى تريد تعلم التسويق لتطبيقه على عملها في المشاريع الخاصة والشركات الناشئة، وبجانبهم المهتمين بالتسويق ويريدون العمل به، وهذه الشريحة استهدفها واحاول إعطائها النصائح العملية المطلوبة، هذا هو الtarget الذى سأعمل عليه.

هذه الطريقة في الاستهداف تعتمد على نوع التقسيم حسب سبب استخدام المنتج – benefits sought ، وتقع ضمن التقسيم حسب طريقة وأسلوب الشراء –segmentation  behavioral، وانا اعطيك هذه الطريقة بالذات لانها ستسهل عليك طريقة استخراج الشعار الترويجى في الخطوات القادمة.

     
2-     اعمل تمييز لنقط قوتك – Differentiation: وهذا العملية تفصّل فيها كل نقاط القوة والتميز التي تمتلكها لكى تختار واحدة فيما بعد. الشركات تبحث عن المزايا في المنتج، اذا لم تجد تبحث عن الخدمات المكملة للمنتج، اذا لم تجد مزايا في الخدمات بحث في الناس والموظفين الذين يعملون معها، ثم تبحث في قنوات التوزيع – channels .. وهكذا.

3-     استخرج الصورة الذهنية – Position: لنعود للتسويق اليوم، بناء على الخطوات السابقة فإن الميزة الرئيسية التي وجدت ان التسويق اليوم تمتلكها هي تعليم المهتمين بالتسويق هذا المجال بشكل صحيح وعملى حيث ان الكثير يتحدث عن المجال بسطحية وبشكل خاطئ وهناك الكثير ممن يتحدثون عنه بشكل أكاديمى، فأردت توصيل صورة ذهنية ان التسويق اليوم أفضل مكان للمهتمين بهذا المجال ليتعلمون فيها التسويق بشكل صحيح.

4-     كوّن شعارك الترويجى – Slogan: بعد ان تستقر على الصورة الذهنية يكون استخراج شعار ترويجى شيء بسيط، وانا اخترت في فترة "اتعلم تسويق صح"، ثم اختذلته ليكون "إتعلم تسويق" وفى الحالتين هو يعكس شريحتى المستهدفى والميزة التى املكها والصورة الذهنية التي اريد تكوينها عنى.

المخلص.. هو أنه من الصعب جداً اختيار شعار ترويجى بشكل عشوائى، هذا لا يفعله التسويقيين، من يعمل في المجال ويفهمه جيداً يعرف ان المجهود الاعلانى يأتي ويتم استخراجه من المجهود التسويقى، وبالتالي عليك أولاً بتحديد سوقك المستهدفك، وتحديد نقاط تميزك التسويقية، ثم اختيار احدى هذه النقاط لكى تكون ميزتك الكبرى وصورتك الذهنية، ومنها تستخرج الشعار الترويجى بكل سهولة!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه