أسرار برانسون

0

هناك بعض الأسرار التى صنعت العملاق البريطانى ريتشارد برانسون، مؤسس فيرجن – Virgin، و هو على عكس ستيف جوبز الذى حاول الناس اخراج الاسرار من حياته الحافلة، اما ريتشارد برانسون فقد اخرج أسراره فى كتب معروفة حول العالم، من ضمن هذه الكتب كتاب رائع و شيق هو Richard Branson – Like a virgin.

سأخرج لك بعض هذه الاسرار الرائعة التى أباح بها فى كتابه، سأفعل ذلك فى التدوينات القادمة، ولكن سأتحدث معك هنا سريعاً عن بعض الاسرار العامة التى جعلت هذا الرجل يحصل على لقب السير – Sir فى بريطانيا، ويصبح من أشهر رجال الأعمال فى العالم.

هل تذكر التدوينة السابقة عندما تحدثنا عن عملاق آخر هو ستيف جوبز، وبعض الاسرار التى جعلته من أفضل التسويقيين فى العالم، وظلت طرقه فى التسويق وادارة الاعمال تُدرس ويكتب عنها الكتب؟ لقد اخبرتك ان اول ما يبهرك فى ستيف جوبز هو البساطة. اليوم سأخبرك ان ايضاً ما صنع هذا الرجل كانت بعض الصفات من اهمها البساطة، ولكنه كان يطبق البساطة بمفهوم آخر تماماً عن ستيف جوبز.

1-     المبادرة: سأحاول المرة القادمة ان اشرح وجهة نظر ريتشارد برانسون التفصيلية فى قضية هامة تبرز الفرق بين فكرة المبادرة فى مجال الاعمال – Entrepreneurship، و بين فكرة الادارة – Management.

لكن سأكتفى هنا بذكر بعض النقاط عن ريتشارد برانسون لتفهم ما اعنيه بالسر الأول والاهم لهذا الرجل.


عندما تستمع لهذا الرجل لأول مرة لا تصدق انه بنى هذه الامبراطورية (الفيرجنية) الضخمة. لكن عندما تستمع الى كلامه وكيف وصل لهذا النجاح ستكتشف انه لم يكن يفعل الكثير لكى تنجح الاعمال، كان يفعل شئ واحد بكل قوة ومهارة ثم تترك الاعمال تنجح بنفسها! هذا الامر ببساطة هو اختيار فريق عمل ناجح و قوى.


ظلت هذه الطريقة فى الادارة هى ما يشغل عقل البريطانى، وهو حتى الآن يحافظ عليها بشكل مذهل، انه لا يتدخل فى الادارة الا فى الظروف الصعبة، عندما يشعر مثلا ان هناك من يحرك الصورة الذهنية لفيرجن فى الاتجاه الخاطئ، هنا يبدأ التوجيه.


ريتشارد برانسون بنفسه يقول انه لا يفهم فى هذه المجالات المتخصصة، كالمحاسبة مثلاً، ولكنه سيأتى بمحاسب رائع ينهى له هذا العمل. عندما ترى عشرات بل مئات الشركات الفيرجنية المتخصصة والتى تقدم خدماتها فى عشرات المجالات الهامة، سوف تكتشف ان هذا هو السر الأكبر فى حياة برانسون.


ان عدد الشركات التى تعمل تحت اسم فيرجن مذهل، بل انك اذا بحثت فربما لن تجد مجال كبير خصوصاً فى النطاق الخدمى لم يدخله فيرجن، و حرّك فيه المياة الراكدة بكل حماس.


انه فعلها حقاً بشكل مذهل، فهم فكرة المبادرة بالاعمال، وطبقها حرفياً. يجمع الفريق، يعرفه على الصورة الذهنية للشركة – سنتحدث عنها فى تدوينات قادمة – ثم يتركه يبدع. فى الحقيقة يتركه يخطأ كثيراً ويبدع! هذا ايضاً من استراتيجيات برانسون التى سنتحدث عنها لاحقاً.


2-     اظهر فى كل مكان: غريب هذا السر؟! لكنه سر مهم، وتحدث عنه كثيراً برانسون – Be visible – معناه ان يراك العامة باستمرار، فى الاحداث الهامة المرتبطة بشركتك و نجاحها. ستكون ايقونة الشركة. ستجد الرجل يسافر العالم فى منطاد ثم ينزل المحيط يصطاد الاسماك المفترسة، ثم يخرج ليلبس ثوب دجاجة عملاقة ويقابل الجمهور، انها افكار مجنونة يبتكرها دوماً، للفت انظار الناس اليه، وبالتالى الى فيرجن.



على المستوى الشخصى لم احب هذه الطريقة الترويجية، سواء من برانسون او غير برانسون، أرى انها تربك صورة الشركة الى حد ما، لكن لكى اكون امين معك، فأرى الآن ان الجمهور يحبها كثيراً ويتفاعل معها لانها تقلل من صورة الشركات الروتينية المملة فى اذهان الناس.

فى آخر تدوينة اخبرتك انى لم اعجب بأسلوب ستيف جوبز عندما خرج على برنامج لريادة الاعمال ليطلب الدعم لفكرته، والتى تحولت لمنتج خارق فيما بعد، هذه مجرد وجهة نظرى الشخصية، والتى ربما تتعارض مع فكرة – Be visible، التى ركّز عليها برانسون والتى اعتقد ايضاً انها كانت من أسرار نجاح ستيف جوبز فى تكوين صورة ذهنية قوية عن نفسه وعن أبل.

أعتقد ان هذا الرجل يستحق بعض التدوينات عنه لسرد بعض أسرار نجاحه الكبير. انتظرها!

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه