مقولات ونصائح فى التسويق - حسام حسان - 3

1

"عندما تسأل صاحب شركة جديدة عن خطته التسويقية، فيخبرك بكل اناقة وثقة يُحسد عليها: سأنشأ صفحة للشركة على فيس بوك!

للاسف..لقد ضيقّت واسعاً، وظلمت شركتك الجديدة قبل ان تظلم التسويق"


"كونك مدير تسويق او حتى تهدف لان تكون كذلك، مختلف تماماً عن وضع باقى المديرين فى الشركة وحتى تنفيذيين التسويق والبيع..

لانك تنظر الى البعيد أمام، ولاتنظر تحت قدمك،.. سيتهموك بالبرود وتضييع الوقت، سيتهموك بالتهاون و عدم الخوف على مصلحة واهداف الشركة، سيتهموك بالتبذير وتضييع الاموال، سيتهموك بضحالة الفكر وانك كغيرك لا تقدم جديد، .. الخ. لا تعبأ بهم، فانت تملك رؤية وعليك تحقيقها، سيفهمون فى النهاية"

"خدمة العملاء ليست بكمية الكلمات (الرقيقة) التى تتحف عميلك بها.. خدمة العملاء هى ان توفر المعلومات التى يحتاجها العميل وتحل له مشاكله مع المنتج او الخدمة بشكل احترافى"


"اذا كنت تبيع منتج مميز، ميزتك فيه الجودة والابداع على حساب السعر، فابحث عن عملاء شغوفين و لديهم ولاء هائل، ببساطة.. لانه من المؤكد انك ستبيع اقل من المنافسين التقليديين، لذلك يجب ان تعتمد على تكرار عمليات الشراء من نفس العملاء الشغوفين بمنتجك... بذلك ستعيش فى السوق حتى فى اسوء الظروف"




"الأسطورة تقول : التسويق هو ضمن المهارات التنموية الخفيفة - soft-skills او المهارات الثانوية الجانبية !!


الحقيقة: التسويق يبدأ بالبحث التسويق وتحديد احتياجات السوق من المنتجات والخدمات، ثم دوره بعد ذلك تحديد الاستراتيجية التسويقية التى تسير عليها الشركة لتحقيق الارباح وباقى الاهداف التسويقية، ثم يكون المسئول عن تطوير المنتج طبقاً للاحتياجات التى تم تحديدها، ثم تسعير المنتج التسعير المناسب المربح، ثم توزيع المنتج، ثم الدعاية والترويج للمنتج، بما يشمل الاعلان والعلاقات العامة، والبيع الشخصى، وعروض البيع والتسويق الالكترونى.... ، وينتهى الامر بالحفاظ على علاقات مربحة ودائمة مع العملاء..

* لا يبدو ان دور التسويق ثانوى او خفيف اطلاقاً "


"كما ان السير فى الاعمال بدون خطة يسبب الفشل، فأيضاً فالالتزام الحرفى الاعمى بخطة تسويق يسبب الفشل غالباً.. كن مرن"


"انظر ولاحظ ما حولك جيداً..ستجد كل ما حولك ينطق بالتسويق وله اهداف تسويقية ايضاً!

لاحظ تنافس الزملاء، لاحظ تصارع الاحزاب، راقب تعامل الناس وطريقة كلامهم، انظر الى طفل صغير يريد لفت الانتباه ولا يملك الا بكاءه، ادرس حركات واستفذاذ المذيع لضيفه، افهم كيف يلفت المحب نظر المحبوب، راقب خطط وافعال الامم عبر التاريخ وكيف ولماذا تتنافس وتتحارب...

كل شئ حولك يحمل وجه من وجوه التسويق، راجع ما يحدث حولك وانظر له نظرة مختلفة لكى تفهم كيف ان التسويق متعمّق فى حياتنا لأقصى درجة!"

"الأسطورة تقول : التسويق علم نظرى !

الحقيقة : حالات النجاح العملية للشركات تم وضعها فى كتب لنتعلم ونطبّق التسويق بشكل علمى منظم"

"(العلاقات العامة) فى الترويج هى (الإعلان) .. لكن بدون اثارة ذعر الناس منّك"

"هل سنرى يوماً فى بلادنا كليات متخصصة فى التسويق؟ .. بمعنى ادق.. يجتهد طالب ثانوى للحصول على مجموع يؤهله لدخول كلية التسويق ! "

"جرب ان تبدأ يومك بقراءة حالة عملية فى مجال الاعمال او الابداع التسويقى،... ستحصل على يوم مختلف! "

"التسويق سيعلمك الصبر.. كثير جداً من المشاريع العملاقة الرائعة فى العالم انتظرت وبحثت سنين قبل الخروج "

"تحديد الاولويات والعمل عليها للحصول على اهم النتائج مهارة ادارية تسويقية خاصة.. حدد اهدافك وضع اولوياتك ولا تضيّع مجهودك ووقتك فى ما لا يفيد"


"الالتزام بخط سير محدد يجعل من شركتك كيان تقليدى ممل يسهل التنبؤ بخطواته ، هكذا لن تنتصر فى السوق، ولن تحظى بعملاء شغوفين، اترك التقليد وابهر متابعيك دائماً"


"الصورة الذهنية .. تلك الكلمة التسويقية التى تعبر عن عبقرية خاصة وحصرية للتسويق، هذا المصطلح التى يعتمد عليه التسويق بشكل أساسى وهو المحور الذى تقوم عليه جميع الانشطة التسويقية الأخرى"


"لا يستطيع ان اى منتج فى العالم ان يحتل صورتين ذهنيتين مختلفين فى نفس الوقت! "


"من قواعد السوق الاكيدة والتى ربما يأتى الوقت لتكتشفها بنفسك أنّه: لا يوجد امكانية لثبات الشركة فى مستوى محدد.. الشركات امّا تتفوق و تتقدم واما تتقهقر وتتأخر لصالح شركات أخرى، لا يوجد وسط"


"نظرية: الإعلان المقنع افضل تسويقياً من الاعلان المبدع"


"كم إعلان رأيت لمحرك البحث جوجل من قبل ؟ .. ربما نستطيع عدّ إعلانات جوجل على اصابع اليد... هذا مانتحدث عنه، لكى تنجح نجاح باهر ..طوّر منتج الناس فى اشد الحاجة اليه، سيروّج لنفسه وينجح"


"الطريف فى التسويق ان كل الاطراف تراه بأشكال وزوايا مختلفة.. التسويق عند شركات الاغذية غير التسويق عند شركات الادوية، وبالطبع غير التسويق عند البنوك، وستجده مختلفاً كثيراً عند شركات المحركات والسيارات، كل مجال يتحفنى بكمية غريبة من الاختلاف فى فهم التسويق.. رائع..ظاهرة صحية، طالما ان الجميع اتفق على بعض المبادئ التى من ضمنها ان التسويق ليس البيع! "

"إن تسويق الفكرة هو أقوى أنواع التسويق فى العالم، فما المنتجات والخدمات فى الحقيقة إلا أفكار!"


"رسالة للشركات : خدمة العملاء تبدأ بالفهم (الفنى) الاحترافى لما تقدمه من خدمات ومنتجات لكى تستطيع معالجة عيوبهم ومشاكلهم التى تواجه العملاء، وليس بعدد الابتسامات ولا التحيات التى تلقيها على سمع العملاء، ومرة اخرى : التسويق (فهم) ليس (حفظ)"


"من الحالات التسويقية الرائعة التى سمعت عنها من مدير لى سابقاً كانت لمتجر بسيط جداً ولكن كان صاحبه يقوم بفعل رائع، وهو الحصول على اهتمام الاطفال بكل الطرق، و اعطائهم الهدايا فى (الراحة والجاية)، لدرجة انه كان اذا طلب منه احدهم شئ غير متاح لديه، يذهب صاحب المحّل لشرائه واحضاره له!

اعجبتنى جداً هذه الحالة، لان فئة المتاجر الصغيرة (او السوبر ماركت كما نسميه) المزايا التنافسية ضعيفة فيها جداً، صعب ان تميز هذا المحل عن ذاك، ولكن بهذه الحركات التسويقية البسيطة يكسب صاحب المكان اهتمام الاطفال (وبالطبع اهلهم)، هل ترون كيف يفهم هذا الرجل الذى لم يحصل على شهادات فى التسويق .. خدمة العملاء! وبالتالى يحصل على النصيب السوقى الاكبر من كل المتاجر المجاورة "


"سنرى كل يوم جديد فى هذا المجال، و ستتغير الاساليب والفنيات التسويقية، ولكن تأكد ان هناك معادلة اصيلة لا تتغير ..   (منتج جيد) يخلق (عميل سعيد) تحصل على (شركة ناجحة)"


"من ضمن الخرافات الشائعة فى هذا المجال ان التسويق او بالأخص الدعاية تضيع الميزانيات و اموال الشركة!


هل الدليل على ذلك انه لم ينجو من الازمات الاقتصادية الطاحنة فى الفترة الاخيرة سوى الشركات التى تبدع وتفهم معنى التسويق مثل آبل؟!


الرد هو ان الشركة التى تنفق على التسويق والاعلان (بشكل علمى صحيح) تنجو من الازمات وتحتفظ بعملاء اوفياء لن تجدهم تلك الشركات المفلسة تسويقياً"


"لا تنشأ الافكار من العدم.. حتى اكثر الافكار التسويقية عبقرية ستجدها حولك.. فقط اتقن فن الملاحظة"


"خدعوك فقالو ان اسعار مثل 99.99 و 999 .. هى كذلك بسبب "ضريبة المبيعات"! 


هذه الاسعار من نوعية الاسعار النفسية -
psychological pricing و التى تمنع العقل من الدخول فى شرائح سعرية اعلى بشكل يؤثر سلباً على قرار الشراء"





"غالباً لا يوجد نظرية ( لله وللوطن ) فى هذا العالم المتنافس..فتحت الشركات وتفتح يومياً لهدف واحد وهو الربح والربح فقط، قليل من هذه الشركات يفعل الخير ونيته الخير..


ماتفعله بيبسى وغير بيبسى من حملات خيرية، هى فى الاصل استخدام لاداة العلاقات العامة، فيها ينشر الناس الرسالة الترويجية بقصد او دون قصد، بالطبع يعتقد الكثير انه بذلك يفعل خير..





الشركات ترى فى هذا الاسلوب انها تبنى اسمها على قدر اكبر من الثقة والمصداقية وهى واحدة من اهم مزايا استخدام العلاقات العامة..

اغلب هذه الحملات تقوم على العلاقات العامة، ولكن تدعمها ايضاً حملة اعلانية.

فى هذه الحملات الشركة تكسب مرة عن طريق نشر رسالة الشركة، ومرات اذا استخدمت وسيلة للدفع فى هذا الخير، مثل رسائل المحمول والتى تتقاسم فيها مع شركات المحمول..(ايضاً لا تنسى الاهداف المحاسبية مثل تقليل الوعاء الضريبى على العائدات – Revenues. عموما فعل الخير الحقيقى يكون فى السر:) ماتفعله هذه الشركات هو ترويج فقط "

التعليقات

  1. عجبتني جدا اول حلقه هدور علي تاني حلقه قبل ماقرأ دي مع اني قريت مقتطفات منها بالتحديد خدمه العمله اكثر حاجه عجبتني الجمله دي
    السير فى الاعمال بدون خطة يسبب الفشل، فأيضاً فالالتزام الحرفى الاعمى بخطة تسويق يسبب الفشل غالباً.. كن مرن"

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه