كيف يتم تطوير وإخراج الإعلان ؟

2
يعتقد البعض خاطئاً ان تطوير الإعلانات، خصوصاً الإعلانات التلفزيونية والمتحركة، هى من ضمن الفنون التى تحتاج الى عبقرية من نوع خاص، ولكن الامر ليس كذلك اذا تحركت فيه بشكل منطقى متسلسل وعرفت من اين تأتى بالأفكار..
شاهد الفيديو القادم ودعنا نفصّل مراحله بشكل بسيط وسلس كي نفهم كيف يتم تطوير واخراج الإعلانات..


تعالى الآن لنرى كيف يتم تطوير الإعلان ( أى إعلان ):-
1-     الميزة التنافسية – Competitive advantage:
لكل شركة فى العالم ميزة تنافسية يجب ان تميزها وسط اقرانها من المنافسين فى السوق. هذه الميزة بدونها سوف تكون الشركة كنسخة مكررة مملة من الشركات الأخرى، ولماذا يترك الناس الشركات الأخرى التى تعودوا عليها ويأتوا اليها؟! على الشركة اذاً تطوير ميزة تنافسية قوية وفريدة تجعلها فى مأمن من شدة المنافسة والمنافسين.

لكى تحصل على المزايا التنافسية، عليك بتحليل البيئة الداخلية لشركتك بشكل كامل ودقيق، هذا التدوينة ستفيدك كثيراً فى التعرف على كيفية الحصول على المزايا التنافسية.

لقد حددت شركة تويوتا فى هذا الإعلان المزية التى تتفرد بها سيارتها، وهى إن سيارتها فيها من وسائل الراحة والرفاهية الكثير والذى يحتاجه السائق. ان سائق سيارة تويوتا سوف يجد كل الأدوات فى السيارة تستجيب له بشكل مدهش سوف يريحه كثيراً فى قيادته للسيارة (بصرف النظر عن مدى قوة او صدق هذا، فهذه هى الميزة التنافسية فى هذه الحالة الإعلانية).
2-     الفكرة الكبرى – Big idea:
لقد فكّر المعلنون فى تويوتا فى الميزة التنافسية التى سوف يظهروها فى رسالتهم الاعلانية القادمة، وعليهم الآن تحول هذه الميزة التنافسية لشكل اعلانى، عليهم بشكل ادق ان يجدوا فكرة كبيرة، سوف تساعد فى تحويل شكل الميزة التنافسية من الشكل النظرى الى شكل عملى فعلى فى هيئة اعلان مبدع.
لقد استقرت افكارهم على ان تظهر الميزة التنافسية التى تتمثل فى استجابة السيارة وتجهيزاتها والتى تُشعر السائق بالراحة فى شكل اشخاص حقيقيين يعملون بشكل محترف للغاية لمساعدة السائق فى الحصول على افضل تجهيز واستجابة ممكنة من السيارة، وكأن الأدوات والتجهيزات فى هذه السيارات اليابانية وصلت لدرجة من الدقة والاحترافية وكأنها اصبحت اشخاص حقيقيين يفهمون ماذا يريده السائق وماذا يريحه، وهم موجودون بالفعل فى السيارة لتحقيق هذه المعدّلات الراقية من الراحة والرفاهية.
3-     تحويل الفكرة لنص اعلانى – copywriting:
الدور الآن على كاتب النصوص الاعلانية الذى يكتب الاعلان فى شكل بعض الصور المتتابعة من النصوص الاعلانية التى ستقال فى كل فقرة او صور اعلانية. هذه المهارة الخاصة يتقنها كاتبى النصوص الاعلانية، وهم يمتازون بقدرات عالية من الابداع والقدرة ايضاً على استخدام الكلمات التى تجذب المشاهدين. عليهم بالتالى ايضاً ان يكونوا على علم كبير بالفئة التى تشاهد الاعلان لكى يكتبوا الكلام  الاعلانى المناسب لحالتهم..


هذه بعض الامثلة  للأسلوب القصصى – storyboard الذى يتبعه اغلب كاتبى النصوص الاعلانية..


4-     تحويل الكلام النصى لشكل فنى، والذى يخرج الاعلان بالشكل الفنى النهائى كما نراه فى الاعلان هو المخرج – Art director:
ويأتى هنا دور المخرج الفنى الذى يخرج النص الاعلانى فى شكل متحرك، ومبدع، ويجذب الناس، وهى من ضمن المهام التى تزيد كثيراً من تكاليف ووقت الاعلان المتحرك، خصوصاً اذا كانت الفكرة الكبرى للإعلان صعبة التنفيذ، او تكون نوعية التنفيذ للرسالة صعبة كما الحال مثلاً فى أفكار الاعلانات القائمة على الخيال – Fantasy.

التعليقات

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه