تجارب الشراء

2
لم يعد هناك كيان فى العالم غير مؤهل ليدخل فى نطاق علم التسويق.

هذه الحقيقة يجب أن تنتبه لها تماماً، فبإتقانك أو على الأقل إلمامك بعلم وفن التسويق سوف تستطيع أن تسوق لأى كيان يمكنك تخيله، سواء كان خدمات، منتجات، أشخاص، معلومات، أفكار، .. الخ
طالما تملك فى جيبك السحرى – التسويقى – استراتيجية تسويق وبرامج لتنفيذ هذه الاستراتيجية تتمثل فى مزيج تسويقى عبقرى، كما تملك أدوات لقياس كفاءة خطتك التسويقية وتطبيقها، وتعرف فى الأساس كيف تحدد احتياجات سوقك وتكتشف ثغراته، إذاً أوكد لك الآن .. لا يوجد كيان لا تستطيع التسويق له.

هذه المرة أتكلم بشكل عام عمّا فعله عمالقة التسويق عندما حوّلوا المنتج والخدمة وباقى الكيانات المسوق لها إلى ما يعرف باسم تجارب الشراء – Market Experiences.

من أشهر الأمثلة بالنسبة لفكرة تجارب الشراء هو ماتمر به فى الأسواق الاستهلاكية العملاقة – Hypermarkets، فتلك الأسواق لم تعد تلك الروتينية التى تسرع فى إقتحامها وشراء فقط ما تحتاج شرائه ثم تسارع فى الخروج، إن أغلب هذه الأسواق تملئ عقلك بمئات من العروض والتخفيضات، والعروض التقديمية المبهرة – sales presentations لمنتج هنا أو هناك، ثم تجد السحوبات على الجوائز، مايضفى إثارة أكبر على التجربة الشرائية، هذا غير العينات المجانية التى تتحفك بها بعض الشركات التى تطلق منتجاتها الجديدة.

خذ مثلاً ماتفعله كثير من محلات الألعاب العالمية الآن، تدخل الطفلة فتجد دميتها (عروستها) المفضلة، فتشتريها، ولكن لم يعد الأمر مجرد شراء، فهذه المحلات العملاقة توفر مكان (كوافير) حيث تستمتع الطفلة بتسريح شعر الدمية، ثم تدخل إلى مطعم (حقيقى) لتتناول وجبتها المفضلة مع دميتها الجديدة، وستجد أيضاً مكان لشراء الملابس المفضلة لدميتها (المحظوظة)!

من أشهر الشركات التى لعبت على وتر تجارب الشراء الممتعة كانت شركة "مينى كوبر" الشهيرة، والتى تسمح للزبائن بالدخول إلى موقعها الإلكترونى واختيار موديل السيارة المناسب واختيار اللون المفضل لهم ثم اختيار وتركيب جميع الكماليات بدئاً من الكاسيت حتى أدق التفاصيل الممكنة، ثم إرسال طلب لشراء هذه السيارة المجمعة على يد الزبون العزيز.. فتصله السيارة إلى مكانه.


كدت انسى واحدة من أروع التجارب الشرائية فى عالم التسويق،.. "هارلى ديفدسون" الدراجة النارية الأشهر بين محبى الدراجات النارية (الموتوسيكلات)، إنك لا تشترى دراجة نارية .. بل تدخل فى عالم كامل من الولاء لهذه العلامة التجارية، فأنت الآن فى مجتمع اسمه هارلى ديفيدسون، نوادى هارلى ديفيدسون، شباب الهارلى ديفيدسون،شعارات هارلى ديفيدسون، الجواكت الداكنة السميكة الشهيرة لراكبى دراجات هارلى ديفيدسون، مسابقات واحتفالات هارلى ديفيدسون الشهيرة الأسبوعية على شواطئ "دايتونا" بولاية فلوريدا.

ببساطة .. التجربة الشرائية هى فكرة تحويل المنتج أو الخدمة بأشكالهم المجردة الروتينية إلى تجارب كاملة متكاملة تشجعك على الشراء، وتجعل من الشراء متعة.

السر فى نجاح هذا الأسلوب الجديد تسويقياً أنه ببساطة يشبع أكثر من حاجة نفسية لدى المشترى فى نفس الوقت، فإذا كانت المنتجات فى شكلها المجرد تشبع حاجات أساسية، فهى من خلال تجارب الشراء ربما تشبع بجانب هذه الحاجة الأساسية الحاجة الاجتماعية أو الحاجة إلى تحقيق الذات أو الإنجاز، أو غيرها من الحاجات الأخرى التى تلعب عليها الشركات تسويقياً.  

التعليقات

  1. مدونة رائعة وكلام مميز بارك الله فيك ..

    ردحذف
  2. مقال تحفة وفكر جميل جزاك الله خيرا ...

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه