التسويق بالرسم العكسى - Reverse grafitti Marketing

1
تعتبر طريقة الرسم العكسى على الأسطح -  reverse graffiti (لم أجد أرّق من هذه الترجمة) .. من أحدث الطرق الدعائية التى تدخل فى نطاق التسويق الغير تقليدى – guerrilla marketing.

بدأ هذا الأسلوب (طفولياً) فى بداية الأمر، عندما كان المارة يرسمون على الأسطح المشبعة بالأتربة، فيرسم علامة حب أو يكتب اسمه، أو يكتب على سطح زجاج السيارة المشبّع بالتراب كلمة (نظفنى – Wash me)..
استمر الأمر حتى بدأ التسويقين بمهاراتهم الإبداعية الشهيرة فى إيجاد كل الطرق الجديدة فى التسويق فى الاستفادة من هذه الأسطح المشبعة بالأتربة بكتابة إعلاناتهم و التاج لاينز الخاصة بالحملات وشعاراتهم، وقد استغلت بالفعل شركات هذه الأسطح فكونت حملات إعلانية قوية تكلمت عنها المجلات ووسائل الإعلام المختلفة، ومثال على ذلك حملة شركة تيل فورت Telfort.
يدخل هذا الأسلوب – أسلوب الرسم العكسى أو الرسم المضاد على الأسطح – تحت نطاق الإعلان الخارجى – Out-of-home advertising.

بالمناسبة .. فمبتكر هذا الأسلوب الغريب هو الفنان باول موسى – Paul Moose، وهو اكتشفه -كما ذكر – فى  أثناء عمله فى غسل الصحون !
السؤال الآن .. هل هذا الأسلوب قانونى أم ربما يعرضك للمسآلة كحال كثير من أساليب الدعاية الغير تقليدية الحديثة ؟

والإجابة هى أنه لا يستطيع أن يوجه لك أحدهم تهمة عند تنظيفك لأسطح بعض السيارات أو الحوائط!.. ، ولكن بما يتعلق بالخصوصية فهناك من يقول أن هذا الأسلوب هو انتهاك لخصوصية وملكية الآخرين..
هذا الأسلوب وحتى لو اعتبره البعض غير منطقى أو غير مؤثر أو ربما لا تقوم عليه حملة إعلانية كاملة فهو على الأقل يعطيك دليل ومؤشر على أن التسويق والتسويقين لا يعدمون أن يجدوا الحلول المبتكرة، والمجنونة أحياناً، ليوصلوا رسالتهم وليثبتوا أن علم التسويق والدعاية هو العلم الأجمل والأكثر إبداعاً.





التعليقات

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه