التسويق المباشر - Direct Marketing -2

4
أشكال التسويق المباشر كتير جداً ، وأى وسيلة بتخلينا نسوّق للمنتج أو الخدمة بطريقة مفهاش أى وسيط ، بتبقى شكل من أشكال التسويق المباشر.
أهم أشكال التسويق المباشر همّا:
1- التسويق البريد المباشر(Direct-mail marketing): وفيه الشركة بتبعت عن طريق البريد ، لأفراد مدروسين بعناية ، جوابات ، كتالوجات كاملة عن المنتج أو الخدمة ، إعلانات ، وأحياناً نماذج للمنتج ، أو CD أو DVD للمنتج ، فيه كل حاجة تتعلق بالمنتج ، وأشكاله ، وطريقة استخدامه ، وسعره ، وطريقة الطلب لو الفرد مستقبل البريد حبّ يشتريه .
الفترة الأخيرة تطور جداً استخدام البريد الإلكترونى بدل البريد العادى، وده بينفذه الشركات كطريقة يكاد يكون مفهاش تكلفة ، بتبعت فيها الشركة ايميلات كتيرة جداً ، لكن متنقية بعناية ، لأفراد مستهدفين ، احتمالية استخدامهم لمنتج الشركة كبيرة ، والعملاء دول عندهم القدرة والرغبة والقابلية إنهم يشتروا المنتج أو الخدمة للشركة.
الميل ممكن يشمل كلام بس ، تعريف عن الشركة والمنتج ومميزاته وطريقة استخدامه ، وممكن يشمل كتالوج كامل ، بالمنتج وأشكاله وكل اللى يتعلق بيه من معلومات.
2- التسويق بالكتالوج (Catalog marketing): ودايماً لمّا الشركة بتستخدم الكتالوج بتقع فى حيرة كبيرة ، بين استخدام الكتالوج التقليدى المطبوع (Printed catalog)، ولا الكتالوج الإلكترونى (e-catalog).
مزايا الكتالوج الالكترونى إنه بيوفر فى التكلفة ، والوقت اللى بيتعمل فيه ، ده غير إنه قابل تحط فيه أى كمية من المعلومات عن المنتج ، فى مساحة مستحيل تتوفر فى الكتالوج المطبوع التقليدى ، والميزة الجديدة فى الكتالوجات الالكترونية إنها بتسمح ، خصوصاً للشباب والأطفال ، إنهم يستمتعوا مع الكتالوج بوسائل الترفية والألعاب الالكترونية.
على الرغم من وضوح المزايا للكتالوج الالكترونى ، إلا إن معظم الدراسات اللى بتهتم بسلوك المستهلك أكدت إن مستحيل الكتالوج الإلكترونى هيتفوق أو على الأقل يلغى فكرة الكتالوج المطبوع ، وده لإن الناس بتفضل تمسك الكتالوج الورقى المطبوع وبتتشد له أكتر ، وبيحافظ على تركيزها ، فى حين إن في مسئولية ضخمة على المسوقين لتسويق الكتالوج الالكترونى مع وجود كم كبير جداً من الكتالوجات الإلكترونية على الانترنت.
3- التسويق بالتليفون (Telephone marketing): وده بقى التسويق المزعج لأغلب الأفراد ، واللى سبب صداع عند كتير من العملاء للمنتج نفسهم قبل الأفراد العادين ، وده بيحصل لمّا واحد يرجع من شغله تعبان ، وقاعد يتغدى فى أمان الله ، فيقوم على خبر ، خير اللهم اجعله خير ، إن الشركة الفلانية ، عندها القدرة إنها تخلّص بيته خلال ساعة من جميع الحشرات ، ودى شركة تانية ممكن تأمن على حياته ، وحياة أولاده ، ودى شركة تالتة عنده المكنسة اللى محصلتش ، ... وهكذا ، للدرجة اللى خلت أفراد كتير جداً يشتكوا ، ويتجمعوا على فكرة منع أى مكالمة من النوع ده من المكالمات الغير مرغوبة ، تحت مظلة قوانين عدم الاتصال (Do-not-call legislation) ، والشركة اللى بتخترق القوانين دى بتتعرض للعقوبات.
على الرغم من المشاكل دى اللى بتعطل النوع ده من التسويق المباشر ، إلاً إنه يفضل شكل مهم شركات كتير بتعتمد عليه ، وبيجلها مبيعات كتير عن طريق التليفون ، وكتير منها بيبقى نتيجة لعروض المنتج على التلفزيون وفى الإعلانات ، واللى بتبقى متبوعة برقم تليفون اللى عليه العميل هيتصل ويطلب المنتج اللى عجبه.
4- التسويق عن طريق تلفزيونات الاستجابة المباشرة (Direct-response Television Marketing): ودى ببساطة إن الشركة بتعلن عن المنتج بتاعها فى برنامج تلفزيونى ، ومش بيبقى إعلان عادى ، بيبقى فقرة كاملة ممكن توصل لساعة أو أكتر ، بيعرض فيها المسوّق المنتج ، وكل ما يتعلق بيه ، من أشكال وألوان ، وأحجام ، وطريقة الاستخدام ، والضمان عليه ، وخبرات اللى جربوا المنتج ، وفى الآخر بيعرض سعر المنتج ، وإذا كان معاه عرض أو خصم.
فى نوعين من شكل التسويق ده وهمّا إما استخدام فقرة لعرض المنتج بالاتفاق مع قناة معينة فى التلفزيون (Direct-response television advertising)، أو باستخدام القنوات المتخصصة للإعلانات دى (Home shopping channels)، واللى كل همّها طول بثها التلفزيونى على مدار اليوم ، إنها بتعرض منتجات لشركات ، زى قنوات (QVC) و (HSN).
5- التسويق بالأكشاك (Kiosk Marketing): ودى بتبقى أماكن صغيرة أو ماكينات آلية خاصة بالشركة ، مش هدفها البيع ، ومش عندها المنتج فى المكان ده ، لكن المشترى بيسأل فيها على المنتج ، وأى معلومات محتاجها عنه ، وإذا قرر يشتريه ، بينفذ الكشك أو الآلة دى ، طلب بالمنتج على عنوانه أو عنوان العميل ، أو بيبقى المكان ده مساعد للعميل إنه يغير طلب على منتج أو خدمة ، أو يغير حجز لمكان فى طيارة .
فى أشكال كتير جديدة ظهرت مع ظهور التكنولوجيا المتقدمة ، زى إن الشركة بتبعت الاعلانات وعروض المنتج على الموبايلات (Mobile Phone Marketing)، وأحياناً بتحط كود معين فى الإعلان يقدر الموبايل يصوره ويقراه ، ولمّا يدوس عليه يفتح ويب سايت خاص بالشركة ، وده غير التلفزيونات المتفاعلة الجديدة (Interactive TV) اللى فيها المشاهد بيتفرج على الفقرة التسويقية اللى هو عايزها والمناسبة له ، وممكن يحصل إنه بالريموت كنترول يجيب على القناة اللى بتعرض المنتج ، قناة مخصصة لإعلان عن المنتج للرجال ، والقناة دى بتعرض المنتج بشكل بيهتم بالسعر والجودة والحجم ، وقناة تانية بتعرض لنفس المنتج على نفس القناة الأصلية لكن المرة دى للمرأة عن طريق التركيز على الأشكال والألوان، والإمكانيات.

التعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اشكرك اخي حسام على الجهد الطيب الذي بذلته في طرح هذه المادة القيمة

    لكن يعاب عليك إستخدام اللهجة العامية رغم أن المادة علمية بحته
    وعدم إيرادك للمراجع التي تدعم طرحك

    جزيل شكري وتقديري لك

    ردحذف
  2. مشكور على التعليق .. بالفعل تنبهت لإهتمام الأخوة العرب بالمدونة وغيرت أسلوب الكتابة .. ولعلك لاحظت هذا المقالات المتقدمة

    ردحذف
  3. بالنسبة للمراجع .. فأنا اعتمد على دراستى وعملى عموماً .. بجانب كتاب أساسيات التسويق لفيليب كوتلر

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © التسويق اليوم

تصميم الورشه